Tuesday, February 24, 2009

مجنون عاااااااااا

مش عارف ليه حاسس بغربة، كان دايما جمعة يتكلم ويقول حاسس بغربة .. ماكنتش بفهمه .. او ممكن أكون كنت بفهمه غلط ... لكن انا حاسس بغربة .. حاسس انى كائن غريب .. مش هامثل وهاقول اني ملاك وسط شياطين .. لكن علي الأقل مش عارف أكون بنى آدم .. حاس انى لسه ابن امبارح .. حاسس انى لسه مولود طفل رضيع .. لسه بيشوف الناس بيتعامل معاهم .. طول عمري كنت خايف من يوم زي ده .. علشان كده عملت حسابي وخرجت للدينا واشتغلت من أولي جامعة مع انى مش محتاج للشغل .. واتبهدلت وانا فى غني عن البهدلة .. بس تقريبا ماجابش نتيجة
حاسس انى أول مرة أركب ميكروباص أو أركب ميترو أو أول مرة أسوق لوحدي واول مرة أشتري حاجة .. أول مرة اتكلم مع الناس .. اول مرة أمشي وسط الناس.. حاسس انى أول مرة اعدي الشارع .. مش عارف ممكن يكون زاد الموضوع ده لما عرفت ان أبويا عيان .. يمكن يكون علشان بقالي كتير بعيد عن ربنا أكيد .. القرب من ربنا بيخلي الواحد قوي .. بيحسس الواحد انه مش لوحده

الناهية ان جمعة بيبهت عليا .. كل ما أدخل أقراله حاجة يبهت عليا

علشان كده نفسي أفضفض

أنا مريت بفترات ممكن أسميها جوهرية أو انتقالية أثرت فى حياتي .. اولهم لما سقطت فى اختبارات الكلية الحربية .. عارفين العيل الصغير الى لما حد يساله نفسك تطلع ايه؟ يقولك ظابط .. انا كنت كده .. حتي فى الثانوية العامة لما كنت بختار بين أدبي وعلمي .. ماكانش عندي نبوغ فى مادة بعينها أخويا قالي ماتحيرش نفسك شوف انت عاوز تدخل كلية ايه وساعتها هاتعرف تدخل علمي ولا ادبي، ساعتها زادت حيرتي ومابقتش عارف انا عاوز ايه .. ولقيت نفسي بقول عاوز ادخل الكلية الحربية ، ده حتي وانا فى اعدادي قدمت فى الثانوية الجوية .. وأبوياعمل البدع علشان ماقدمش وفعلا خلاني مقدمش .. ودخلت أدبي وخلصت الثانوية وقدمت فى الحربية وسقطت .. ساعتها الدنيا اسودت فى عنيا .. حسيت بقمة الضياع وانا داخل كلية التجارة حسيت انى فعلا مستقبلي ضاع واني هاشحت وانى مش هلاقي شغل واني قليل قوي وده كان أول تحول فى حياتي

التحول التاني لما دخلت الكلية ؛ ماكنتش بحضر ولا بذاكر غير هي ليلة الامتحان بس كنت بشتغل فى مكتبة ابن عمتي جنب الجامعة .. كنت بروح أدفع المصاريف واطلع الكارنيه واذاكر ليلة الامتحان واخش امتحن وانجح .. وفى سنة تانية جبت تقدير ومشيت كده لغاية سنة رابعة .. وماتوقعتش أبدا انى ممكن أسقط فى رابعة بالرغم من انى كنت بتوقع كل سنة قبل كده ان أسقط الا اني فى السنة دي ماتوقعتش انى اسقط أبدا .. وهنا كان التحول التاني قضيت السنة الى سقطت فيها فى جحيم .. بالرغم من ان البيت ماحملنيش المسئولية او ضغط عليا أو ... أو.. ده كان أبويا بيهون عليا .. بس انا عندي حته جلد الذات .. كنت بعاقب نفسي بنفسي كنت بشتغل ليل نهار وباكل فى الشغل علشان ماكلش من اكلهم .. كنت بحس ان مش مستحق للقمة بتاعتهم، ولما دخلت التدوين كنت بفضل طول اليوم علي النت وماكنتش بقعد معاهم ، وبعدت عن كل صحابي الى كنت اعرفهم قبل كده .. لا أرد عليهم ولا أقابلهم ،تعبت قوي فى الفترة دي وتعبت كل الناس الى حواليا

ودخلت التدوين فى نص السنة الى سقطت فيها .. والحمد لله استعدت كتير قوي من ثقتي فى نفسي .. بس حصل الى بوظ كل حاجة وهو بختصار انى مريت بقصة حب فاشلة جدااااااااااااااااا أفقدتني الثقة فى نفسي تقريبا لغاية دلوقتي

بالرغم من ان اشتغلت فى مكان مرموق نوعا ما .. واتجوزت انسانة مرموقة برده والحمد لله

إلا إني حاسس انى غير جدير بالقمم

والإحساس ده هايموتني
حد ممكن يقول ارضي بالى ربنا كتبه .. وانت أحسن من غيرك و و و


بس أنا حاسس ان الموضوع بعيد عن الرضا من عدمه

عقلي بيقول انى شغلي دلوقتي احسن من مليون ظابط وفيه مزايا كتير جدا ومافهوش عيوب الحياة العسكرية و و و
وعقلي بيقولي وبيدلني علي انى مانفعش للبنى آدمة الى اختارتها .. وان مراتي أحسن وانسب حد ليا

بس مش عارف أرضي

دايما حاسس انى الى اخترته لنفسي هو الأحسن .. مع انى عارف ان الى ربنا قدره ليا هو الأحسن والانسب والأفضل .. مش عارف أجمع بين عقلي ومشاعري

ازاي أنا عارف ومتأكد ان وضعي فى شغلي احسن من الظابط بكتير وحاسس انى قليل


ولا انا سطحي ومبهور الدبابير الدهبي ونفسي أتنك علي الناس واتعالي عليهم

ليه بتمحك فى بدلة ولا فى دبورة ولا فى كارنيه .. ليه مادخلش علي الدنيا بصدري ويقاتل يا مقتول .. ليه مستني انى أفرض احترامي علي غيري بخوفهم من مظاهر فارغة .. ليه حاسس ان الناس مش هاتحترمني غير لما يعرفوا انى ظابط .. ليه عندي العقدة دي .. ليه حاسس انى مش هاعرف آخد حقي من الناس غير لما يخافوا مني .. مش عارف ليه حاسس انى عندي عقدة نقص .. مش عاوز أتلكك بظروف البلد وأقول هي السبب لأن مش كل الناس كده
ممكن يكون الحب أعمي وماحدش بيختار الى بيحبه لكن ليه دايما بعوز الشيئ ونقيضه .. ليه عاوز الناس تلف حوالين نفسها علشان يرضوني

عاوز مراتي تبقي رغاية بس لما ترغي أقولها ايه الرغي ده علي شرط انها ماتزعلش .. وعاوزها فى نفس الوقت هادية ولما تسكت أقولها ايه الملل ده وبرده ماتزعلش

علشان كده الى يخلص البوست يبعتلي علي الميل عنوان ورقم تليفون أقرب دكتور نفساوي

5 comments:

مـحـمـد مـفـيـد said...

لا انت سطحي ولا خنيق ولا حاجه
انت انسان
بيفكر ويتدبر حاله
وعايز يبقي حاجه كويسه
دي نعمه
في ناس عايشه في البطيخ زي ما جمعه ما بيقول
صدقني
كل واحد بيمر بالحاجات دي
والدنيا يا صديقي انتصارات وانكسارات
بس في عز الانكسار لازم تفتكر ان الانتصار مش صعب وانه حاجه مش مستحيله
يمكن ربنا بيضيقها عليك علشان عايز يسمع صوتك
بس يسمعه وانت لوحدك
اتوضأ بالليل كده وصلي ركعتين وفضفض له وانت ساجد بينك وبينه
ده اللي خلقك وهيكون هو أكتر واحد رحيم بيك

سكوت هنصوت said...

يااااه يا منذر.....اخيرا لقيت حد بيفكر

وتعبان من تفكيره...

تعبان من فكره مش من الدنيا وخلاص

أنا مش عارفة ازاي انت مستصغر نفسك رغم ان كل الي عرفوك انبهروا بيك..

الغربة يا منذر احساس عندنا كلنا

بصرف النظر بقى عن اسبابه...انا كل الي اعرفهم وأثروا في حياتي كانوا حاسين بغربة...مش هنسى كلمة استاذي الله يرحمة قبل ما يموت بأسبوع..قالي انا حاسس اني عايش في بلد كل الي فيها بيتكلم صيني وانا بتكلم عربي..لا فاهمهم ولا فاهمني...ولا عارف اتفاهم معاهم من اصله

بعد ما مات انا كمان حسيت لوهلة بكده

مش انت لوحدك يا منذر الي تعبان من اختياراته...او مش قادر تقنع نفسك بالي في ايدك...دي ازمة ايمان عامة في البلد كلها

بل في الأرض كلها..الدنيا الجديدة الي عايشين فيها خلتنا نحس اننا نملك زمام الأمور...فلما حاجة تخرج عن الزمام ده..ننهار وننسى ان ربنا هو الي بيدبر مش العبيد..ومش عقولنا التافهة

انشغلنا بما لا نملك وشغلنا عما نملك...

اكيد مش هقولك ان منصبك دلوقتي افضل بكتير من ظابط في الكلية الحربية..لإن ده اتحقق وبان

واكيد مش هقولك ان زوجتك الي انت اخترتها وربنا قسملك بيها افضل مليون مرة ليك من اي اختيار تاني...لإنه كفاية انها تكون بتحبك وتتمنى رضاك

الحب قيمة عظيمة قوي..لو وجدت بين اتنين لازم يضحوا عشانها بالنفيس والغالي...المهم ان تتواجد بنفس المقدار و تنقسم على قلبين...لو شاله قلب واحد يبقى زي جمر النار يحرق صاحبة وما يدفيهوش

الغربة والتيه والزوغان في الأرض اصبح للأسف وبال على كل من يستخدم عقله

فيا نبيع العقل ونعيش في البطيخ على رأي جمعة...يا نستحمل قرص الأفكار و نكمل بيها

اقرا عزازيل...هتعجبك وهتفيدك في غربتك

تحياتي لبوست اشتقت الى قراءته منذ زمن

No Fear said...

منذر
السلام عليكم
أنا نفسي أعلق بس مش عارف أقول
لأنك طبعا بتفكرني بواحد صاحبنا و هو مش عارف يعمل أية
ساعات بأقول التدوين هو السبب بالرغم من إنه غير فينا كتير بس تقريبا جمع همومنا كلنا و قعد يكبرها و يكبرها ساعات كتير بأفكر مكتبش بس هو بقي إدمان و في حاجة كمان ناس كتير بطلت تكتب و بردوا مرجعتش زي الأول
مش عارف بقة أنا تعبت
.
من الأخر هو ضعف إيمان و بعد عن ربنا لأننا مش واثقين داخليا إن الحل عنده بالرغم من إننا بنردد إن ربنا هو اللي هيحلها بس مش مؤمنين بكده جوة نفسنا
دعواتك يا منذر
.
منذر
مفيد
سكون هنصوت
هو مين جمعة اللي أنتم مقطعين في فروته ده خلاص بقي حكيم الزمان كله علي رأي جمعة جمعة
طظ فيه و في شكله
كان نفع نفسه

سكوت هنصوت said...

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههالضحك ده كله على كلام جمعة...حقيقي احنا ماسكين في سيرته جامد بقالنا كام يوم....معلش بقى يا بو خميس..حظك معانا كده

المثالي اون لاين said...

شركة تنظيف فلل بالاحساء