Tuesday, July 31, 2007

حوار حوار ... يعنى


منذر : أولا أحب أن أرحب بصديقى العزيز الشاعر أحمد سعد دومة ، وأقوله حمد الله على السلامة، وربنا يجعله فى ميزان حسناتك

دومة : الله يسلمك، آمين وربنا يرزقنا الإخلاص فى القول والعمل

منذر : جاهز لأول حوار اعمله مع أي حد ؟
دومة : جاهز ان شاء الله

منذر: ما الذى حدث صباح يوم الخميس الموافق 26/7 ؟
دومة : اللي حصل ببساطه شديده هو إني أثناء توجهي للمنزل الذي أسكن به في محل عملي بمدينة شبرا الخيمة ..فوجئت باثنين يتابعونني بترقب ، كان هذا بالقرب من شريط القطار ....فحاولت التحرك لأتأكد من كونهم يراقبونني .... وفعلا ما توقعته كان صحيحا تحركوا ورائي بطريقة ملفتة للنظر تشبه إلى حد كبير طريقة الأفلام القديمة ، وبعد أن سرت إلى طريق جانبي متفرع من شارع 25 كانوا هم ورائي وأمسك كل منهم بأحد ذراعي ، وقالوا "تعالى معانا" ....وهم يتجاذبونني بعنف غريب ، حاولت المقاومة ....والاستفسار عن صفتهم فقال لى ثالث كان يقف بعيداً ثم اقترب منا لمشاركتهم في عملية القبض أو الاختطاف ، قال لي "إحنا أمن الدولة" ...فرددت :أي دولة تلك التي تقصد ....دولة مبارك ...أم دولة المصريين ؟ ،فرد علي بأسلوب همجي ...وسبني ....فما كان مني سوى أن قمت بضربه في وجهه ، مما أدى إلى سقوطه أرضاً بعد أن دفعته ، وأدى كذلك إلى تغمية عيني من قبلهم ...ثم اقتيادي إلى سيارة بوكس ...كانت قريبة منا ، ثم بعدها بثوان ..نقلوني لسيارة ميكروباص
منذر : هل الأشخاص الذين قاموا بالقبض عليك أو " باختطافك " كانوا يرتدون زي الشرطة ، ام انهم كانوا يرتدون زيا مدنيا عاديا ، وهل كانت السيارات التى نقولوك بها إلى محبسك هل كانت تحمل ألواح الشرطة المميزة؟
دومة: كانوا يرتدون زيا مدنيا، والسيارة البوكس كانت شرطة، اما الميكروباص فألواحه لم تكن شرطة ولا بها شعار الشرطة

منذر : إلى أين اخذوك بعدها يا دومة ؟
دومة: لا أعلم حتى الآن أين كنت، وظللت طوال تلك الفترة معصوب العينين، واخذوا منى كل شيئ، الموبايل والساعة وكل ما كان معى اخذوه

منذر : صف لى ما الذى حدث معك فى مقر احتجازك او "اختطافك" ؟
دومة : الغرفة كانت عبارة عن أربعة حيطان ليس فيهم سوى أنا وترابيزة وكرسيان، دخل محقق ....وأخذ في استجوابي بطريقة غريبة تشبه -ايضاً- الأفلام العربية القديمة .... ازاي؟ يعني كان يتحدث وهو ورائي وأنا جالس على الكرسي طبعاً ومقيد

منذر: ما هي الأسئلة التى سألها لك؟
دومة : أخذ يسألني عن طبيعة الحملة؟ وماذا نريد من ورائها ؟؟؟ وما هي الأهداف التي نريد تحقيقها ؟؟؟وما هي مصادر تمويلنا .؟؟؟وعلاقتي بالإخوان المسلمين..؟وعلاقة الإخوان بالحملة ؟؟ هكذا ...أسئلة غبية كلها ...تشعرك أنك أمام طفل في الروضة ، وطبعاً أثناء ردودي عليه ...التي استفزته جميعاً كان يتطاول علي بألفاظ دنيئة كأخلاقة ..وأحياناً يصل الموضوع لحد الضرب، هذا في المرة الأولى

منذر : كم من الوقت استغرق التحقيق معك ؟ وهل قام أحد بالاعتداء عليك بالضرب ؟ وهل قاموا خلال تلك الفترة بتقديم أية مأكولات او مشروبات ؟
دومة : استمر التحقيق ما يقرب من ساعة ونصف أو ساعتين ، و كنت مقيد أثناء التحقيق ... وكان يحقق معي واحد في كل مره وتم التحقيق معي ثلاث مرات ، مرتين منهم كانت نفس الشخصية التي حققت معي، أما الأخير فكان شخصا مختلفا، المحقق كان يعتدى عليا بالضرب إثناء التحقيق بيده عندما لا يعجبه رد من ردودى ... ولكن بعد كل محقق منهم بفترة كان يدخل اثنان ومعهم عصي ويحاولون استفزازى، أما من ناحية المأكولات أو المشروبات لم تقدم لي أي مأكولات ولكن قدموا لى ماء وبالطبع لم يكون باردا

منذر: ذكرت يا دومة انهم كانوا يحاولون استفزازك وانهم كان لديهم عصي، ما هي اشكال الإستفزاز تلك؟
دومة: انت مش بتتكلم عدل ليه ؟؟......هو انت محدش عاجبك ...؟؟؟؟؟ .... وكان نهاية هذه المشادة الضرب بالعصى ... حدث لي إغماء لا اعلم كم استمر، و المهم أنني افقت ووجدت نفسي في الغرفة وحدي، وظللت حوالى ثلاث أو أربع ساعات بعد الإفاقة حيدا على كسى ومعصب العينين

منذر: بعد حادثة الإعتداء عليك هل قدم احدهم طعام لك ؟ أو أي مساعدة طبية؟
دومة : واحد ممن قاموا بالاعتداء على قدموا لى ساندويتشا ولكنى رفضت تناوله، فكيف من قام بالاعتداء علي يقوم بعدها بتقديم طعام لى !!!!!

منذر : كيف مر عليك التحقيق الثانى؟ من حيث الأسئلة وإجاباتك عليها ؟
دومة : قام نفس المحقق الأول بالتحقيق معى وبنفس الأسلوب وبنفس الأسئلة، وسالنى عن كتاباتى التدوينية وسألنى عن رأيى فى النظام وفى مبارك، وإجاباتى كانت من النوع الوسطى بمعنى أنه كان يسال ويرد على نفسه !!

منذر : بعد إنقضاء تلك المدة حادثة الإعتداء عليك، هل طلبت منه أن تذهب إلى دورة المياه وأن تتوضأ وتصلى مثلا.. أبسط الحقوق على الأقل؟
دومة : طلبت منهم الوضوء والصلاة ولكنهم رفضوا ذهابى إلى دورة المياه او فك قيودى او فك العصابة عن عينى وصليت على نفس الكرسى الذى كنت جالس عليه ... ولكن احدهم قال لى وأنا أصلي ... والله لو قعدت تصلي وتدعي من هنا للسنه الجايه ...ولا هيعمل حاجه . حسبى الله ونعم الوكيل

منذر : فى الفترة بين التحقيق الثانى والاخير هل دخل عليك نفس الشخصين يوسعونك ضربا ؟ وكيف كان آخر تحقيق؟
دومة: فى التحقيق الأخير لم يحدث ذلك، ظأم عن أحدث التحقيق نفسه دخل المحقق وكان عقلانى أو يدعى العقلانية يتلكم بهدوء باحترام نوعا ما ... كيف؟ يمعنى أنه كان يسأل باحترام ...ويقول لي يا باشمهندس أحمد ....وايه يا شاعرنا ....وكلام من هذا القبيل حتى يجعلنى أطمئن إليه ... أما عن الأسئلة لم تختلف عن سابقيها ولكن اختلفت الصياغة ... انا قدامي ورق فيه كل حاجه عنك ...تحركاتك ...مقابلاتك ...اتصالاتك كل حاجه
يعني ما تنكرش أحسن لك .... فقلت له طالما انت عارف كل حاجه كده بتسأل ليه ... انفعل وثار .....وتحول من عقلاني إلى همجي متخلف ... وقام من على لكرسى ورزع وشى فى التربيزة .. وظل يصيح ويعلى فى صوته علشان أخاف وأترعب ... ودخل إثنان من المخبرين يهددوننى ويقولون لى رد ع الباشا كويس ... ويسبوننى وهكذا الحال والحمد لله بعدها بفترة تقرب الساعتين اخدوني وركبنا العربية ونزلوني في عبود

منذر : حمد الله على السلامة يا عم
دومة : الله يسلمك يا سيدى

وأضاف دومة ان لديه رسالتين ...واحده للنظام وبقول له ...انتم أعلنتم التحدى على الحملة ، ونحن قبلنا التحدى ...فليخرج كل منا ما عنده ....والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
والرساله الثانية للمدونين والشرفاء من هذا الشعب أقول لهم ....اصبروا وصابروا ورابطوا ...واعلنوا غضبكمـ ورفضكم لهؤلاء السفلة ....ولا تتركوا حقكمـ وإن متمـ في سبيل ذلك أو عذبتم . والله ناصركمـ وهو على كل شيء قدير


هوامش

أولا : دومة لم أعالج كتابته فهو ما شاء الله شاعر فحتى أنا حاولت نى أكون على قده ومقاسه فأنا عالجت أسئلتى بس، وأجوبته زي ما هي من على الماسنجر كوبى بيست .. ما شاء الله عليه ، اللهم أدم عليه موهبته وأسأل الله تعالى انا ينفع بها

ثانيا : بعض من الأسئلة الساذجة التى جعلت دومة يموت م الضحك عليا
هل تكلمت مع أي من المحققين بخصوص واقعة الإعتداء عليك أو أنك ترفض أن يقوم بضربك او بسبك او بإهانتك، هل تكلمت بخصوص إحتجازك الغير قانونى، وعدم توجيه تهمة رسمية إليك، وعدم عرضك ع النيابة ، عصب عينيك وتقييدك، وعدم تقديم لك أي مأكولات او مشروبات، وعدم وجود محامى إثناء التحقيق معك، وعدم الإتصال بزويك طوال تلك الفترة
وسمعت إجابة واحدة منه، قالى تصدق إنك غلبان لما هاتدخل هاتعرف :) وثانيا انه تم إختطافى وهذا حتى ليس باعتقال وما بنى على باطل فهو باطل

فلم أملك إلا قول اللهم أهلك الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين منصورين

24 comments:

امام الجيل said...

لا هو فعلا حوار حوار
لا حول ولا قوة الا بالله
نفس الصورة والهياة مع اى حد بيعملوها بس ربنا يكرمه على ثباته وشجاعته ربنا يثبته يا رب
وجميلة اوى الرسالة اللى بعتها ليهم وللمدونين
وياريت كلنا نعمل بيها بجد
والله غالب على امره

اه يا دماغى said...

مفيش كلام يقال

حسبنا الله ونعم الوكيل

ربنا يدهم كلهم

وحمدلل على السلامة

خالص تحياتى

عمرو سلامة said...

الحقيقه يا منذر ... الحوار حلو اوى اوى ...
وعايز اقول لدومة حاجة ... ان شاء الله نبقى على حسن ظنك يا حبيبى ... ان شاء الله نبقى مرابطين فى مدوناتنا لا نخاف ولا يهابنا لا امن دوله ولا امن حسنى مبارك .... وحسبنا الله ونعم الوكيل على الظالمين .... وان شاء الله فى ميزان حسناتك ...
----------
شكرا ليك يا منذر على اول حوار تعمله معاه وانا باعتبره انفراد ... ولأنك عرفتنى حاجات كتير عن اعتقال دومة لم نكن نعرفها ... شكرا ليك يا منذر يا حبيبى

shams said...

حوار جميل جدا و تحياتي لك و له

maro said...

يا عينى يا دومه انا امى كانت جنبى و كنت بقرا لها الحوار و كانت عماله تدعى عليهم و قالت لى اثناء الحوار ده هيحرم يقعد نت و طبعا شلفتنى ع المدونه بتاعى و قالت لى اوعى تقعد ع النت تانى و لما خصلت الحوار و لائتك كاتب بتقول انك هتستمر فى الحمله طبعا انا اسف شتمتك انت المره دى و قالت لى احسن اللى عملوه فيه
بس ع العموم كلنا معاك
ووراك

احمد الجيزاوى said...

طول عمرك لوز وشقى يا منذز
حوار ميعملوش عمر اديب او حد من بتعوة الجزيرة الله ينور يا باشا
اما الزميل الحبسجى الى عندك ابقه قله كفارة
احمد الجيزاوى

ابو مفراح said...

حمد الله ع السلامه اخونا الكريم
امن الدوله للجدعان......للجدعان بس

عمر الشرقاوى said...

وعشان كده يامنذر شارك معنا فى الموضوع ده وجزيت خيرا


اليكم هذه الفكره من مواطن ضاق به الحال أن يرى الظلم وهو
يجلس متفرج سلبى
لاننا مسلوبين حتى حق التظاهرو الاعتراض
لاننا يتم حكمنا بسياسة القمع و الظلم
حتى أصواتنا زوروها فى الانتخابات
ولان مصير من يعترض هو الزج فى السجون و التعزيب فى المعتقلات
و لاننا شعب عريق أبدا ما سلم للظلام والمحتال


لكل هذا اليكم هذه الفكره
فليبقى كل فرد منا فى بيته مساء يوم الثلاثاء 30 أكتوبر 30\10\2007
فليعلم العالم كله أن هذا الشعب يحكم من قبل سلطه جبريه غير مرغوب فيها
فلتكن انتخابات شرعيه فمن لا يؤيد سلطة الظلم فليطفىْ أنوار منزله فوالله لن نجد من ينير منزله الا هم و حاشيتهم
ولم ولن تطولنا أيديهم فهذه المره التظاهره من المنازل
**


فلتكن كل منازل القاهره مظلمه بل فلتكن كل منازل مصر مظلمه مساء

فليصور الاعلام هذا الحدث


انها مظاهره سلميه لنظهر مقتنا و اعتراضنا ووحدتنا

من التاسعه مساءً وليطفىء الجميع أنوار منازلهم,
فلتظلم مصر يومها كما ظلموا هم وكما أعاشونا فى ظلام
,ساعد فى نشر هذه الرساله مررها وحدث عنها ولنكن أحراراَ من الان

Monzer said...

مش صح كده
هو فعلا حوار حوار يعنى
وا شاء الله
فعلا رب ضارة نافعة
الموضوع اتشهرواتعمله دعاية مجانية
مش بقولك نظام غبى متعجرف
***************
الاخ الكريم آه يا دماغى
فعلا مش هانقدر نوصف مقدارالظلم والقهر والغباء الى أصبح فيه النظام

**************

عمو سلامة العسل
ربنا يكرمك يا باشا على كلماتك هذه

Monzer said...

العزيز شمس
ربنا يبارك فيك يا اخى الكريم

*********
مارو الجميل والعسل
حبيب قلبى
المرة ده التحية مش ليك
ده لمامتى نا كمان
ربنا يكرمها ويعزها ويخليهلنا كلنا ىمين يارب
فعلا الواد دومة ده مشكلة
ده عمل شويةحاجات مارديتش انشرها
ههههههههههههه يستاهل والله
ده ان لو كنت منهم كنت روقته
ومش هو لوحده
كنت روقتكم انتم كمان ههههههههههههه

***************
يااااااااااض يا جيزاوى بطل بكش
ماشى يا عمونا هو احنا نيجيى جنبك ايه
هانيجيى لما تحبسنا كلن ا ان شاء الله :))

Monzer said...

اخى العزيز أبو مفراح

للجدعان
انا مش عاوز أبقى جدع هههههههههههههه
ربنا ما يكتبها عل حد يا معلم

**************

اخويا وصديقى العزيز عمر
ربنا يباركلك هي فكرة جميلة والله وربنا يكرمك

عصفور المدينة said...

تمرين صحافي كويس جدا يا منذر
بس مش فاهم حتة فليخرج كل منا ما عنده هو انتم معاكم سلاح برضه وكدة
:(
الاستقواء بالحملات لازم يوضع في إطاره الصحيح وهو تحريك الرأي العام وبناء الوعي وإعلان سقوط الشرعية عنهم ولكن لا يصل إلى درجة التهديد
نحن استقواءنا الفعلي بالله رب العالمين كما أشار الأخ الكريم في إجابته

شكرا لك
قتل أصحاب الأخدود

Monzer said...

دومة معاه مش سلاح واحد ده معاه أسلحة
انا بقوله هو سابوك اتقاءا لشره أصله مشكلة
هو ما شاء الله بيحب البلد ده قوى
وشارع وكلامه على طول كبير كده
بس ان شاء الله هانهديه

وكلام حضرتك فى الصميم وهذا هو المطلبو ان شاء الله

ربنا يجازيك يا أستاذى تنوريك المدونة وقراءتك لتك الكلمات ، يسعدنى جدا
فانا اعلم ومتأكد أن حضرتك لن ترضى ان يضيع وقتك هباءا
وجزاكم الله كل خير

حملة المليون وجه ضد نظام مبارك said...

الحبيب "إمام الجيل" ....أعزك الله وأكرمك....وجزاك خيراً على ما كتبت ...
-----------------
الحبيب"آه يا دماغي"جزاكم ربي خيراً على ردك وتعلقك.
------------------
الحبيب"عمرو سلامة" أنتم عند حسن الظن دوماً ...جزاكم ربي خيراً.
----------------------
"SHAMS" جزاكم ربي خيراً على التعليق ...
-------------------
العزيز"MARO"جزاك ربي خيراً
هكذا طريق الحق ...يحتاج لرجال يصمدون عليه ولا يحيدوا أبدا.
------------------
حبيبي"الجيزاوي"منور يا متر ....والله واحشني .
---------------
الحبيب"أبو مفراح" أهلاً بيك يا باشا ....تعرف كنت على بالي امبارح والله واحنا كنا بنتكلم عن اليوم بتاع دمنهور لما قابلتك.
-------------------
الشرقاوي ......جزاك الله خيراً على دعوتك وان شاء الله نحاول كلنا المشاركة.
الحبيب"عصفور المدينة" الأمر ليس استقواء عليهم أو هكذا ...بل إحقاقاً للحق الذي أقوى منهم بكثييييييييييير..هم يظنوننا ضعفاء ...ونحن قوتنا تتمثل في الحق الذي ندعوا إليه ...هذه هي الفكره ...جزاكم ربي خيراً على ما كتبت
طبعاً لا أنسى خالص الشكر لحبيبي"منذر" على حواره الجميل

تقبلوا تحياتي

....و...
ود

المواطن المطحون said...

حوار حوار يعني

حمد لله علي سلامتك يا دومه

ربنا ينصرك وياخد عدوك

انتصار عبدالمنعم said...

منذر
تحياتي لك على
هذا الحوار
مبروك اللقاء في اسلام أون لاين
لك خالص الدعوات بالتوفيق

حملة المليون وجه ضد نظام مبارك said...

أخي"المواطن المطحون" ..
الله يسلمكـ يا افندمـ وجزاكم الله خيراً على الرد .
------------
الأخت"انتصار عبد المنعم"
ربنا يجزيكمـ خير




...و...
ود

ايمن مصطفى said...

منذر حبيبى فكرتنى ببرنامج حالة خوار

على العموم حاول المرة الجاية بقه يكون موضوعك جديد

تحياتى وتباع العدد الثانى من المجلة

عازف الناى said...

حمدا لله على سلامه دومه
وانا لا اعرف من هو دومه
الا اننى قرات حواركما معا
ولم استغرب ان يمارس النظام اى شىء

david santos said...

The purchase of weapons for Mubarak to the Bush terrorist will be for making peace, or will be for taking the American terrorism for the Egipto?

The great people of the Egipto that is intent.

Of these two cannot come nothing of good.

David Santos (Portuguese)

نيفين عمر said...

حمدا لله على سلامته
ولا حول ولا قوة الا بالله

david santos said...

It frees us of the Mubarak-Bush alliance. In your name: Allah

امام الجيل said...

منذر
ليك تاااااجين عندى مرة واحدة تعالى واستلمه ومتنساش تمضى بالاستلام

أحمد المصري said...

المهم إنه طلع..حمد الله عالسلامة0